Digital Foundry: قد لا تستفيد كل ألعاب Backwards Compatibility من قوة PS5
من المعلوم أن جهاز PS5 سيدعم برنامج Backwards Compatibility الذي سيُمكِّنكم من لعب أكثرية ألعاب PS4 المميزة على جهاز الجيل الجديد.
وعلى الرعم من أن التوقعات تُشير إلى أن أكثرية الألعاب ستعمل على نحوٍ أفضل بفضل العتاد الجديد، إلّا أن فريق Digital Foundry يرى أن هنالك بعض الألعاب الأخرى التي قد لا يتحسن فيها الأداء بالشكل المتوقع.
وألمح فريق التحليل التقني الشهير إلى أنه على الأرجح سيتم تحسين تلك الألعاب بمعدل إطارات غير محدد مع دِقة متغيِّرة.
ومن بين الألعاب التي من المتوقع أن نلاحظ فيها فروقًا كبيرة هي Dark Souls 3 و Sekiro: Shadows Die Twice— خاصةً وأن الأولى حصلت على تحديثٍ خاصٍّ لتحسينها على PS4 Pro ومنحها إمكانية العمل بمعدل إطارات مفتوح.
ويُتوقع أن تعمل اللعبتان على معدل 60 إطارًا مع بلايستيشن 5 بفضل التطور الهائل الذي يشهده المعالج المركزي في الجهاز المنزلي الجديد.
وعلى الجانب الآخر، لا يتوقع فريق Digital Foundry أن تحظى Bloodborne بأيَّة تحسينات على PS5 بسبب أن معدل الإطارات فيها مقفولٌ على 30 إطارًا في الثانية فضلًا عن مشكلات تحديث الإطارات نفسها.
ومع ذلك، لا يعني أن الكلام كان سلبيًا بالكليَّة، إذ ذكر التقرير عددًا من الألعاب التي من المتوقع أن تتمتع بتحسينات أكبر على الجهاز، بما في ذلك Final Fantasy XV و Assassin’s Creed: Origins و Assassin’s Creed Odyssey وغيرها مما يظهر في الفيديو أدناه.
يُذكر أن PS5 سينطلق في موسم أعياد هذا العام، فيما سبق وأن ألمحت سوني إلى أنه سيُشغِّل «تقريبًا جميع» ألعاب PS4 الأفضل.

تحليل Digital Foundry لأداء ألعاب Backwards Compatibility المتوقع على PS5: