محامي طفل فيديو دهس الغنم يكشف حقيقة هدية الأمير مولاي رشيد له
كشف المحامي بهيأة الدارالبيضاء يوسف غريب عن تفاصيل جديدة قد تُشكل منعرجا في قضية دهس مواطن فرنسي لقطيع غنم بمنطقة المنصورية نواحي المحمدية. وصرح المحامي لإذاعة MFM أن الجريمة قد وقعت بمساحة أرضية تابعة لمديرية المياه والغابات، وليست في ملكية المتَابع الفرنسي كما تم الترويج لذلك. كما كشف نفس المتحدث عن تفاصيل أخرى حول حقيقة تقديم الأمير مولاي رشيد لقطيع غنم من الصنف الأول كهدية للطفل الراعي الذي تعرضت أغنامه للدهس.. تعرفي عليها في الفيديو التالي: