المغربي الزلزولي يلعب مع الفريق الأول لبرشلونة

 

المغربي الزلزولي يلعب مع الفريق الأول لبرشلونة

نجح عبد الصمد الزلزولي، المولود في مدينة بني ملال بتاريخ 17 دجنبر 2001، في بلوغ الفريق الأول لبرشلونة الإسباني لكرة القدم، إذ شارك في مباراة الفريق أمام ديبورتيفو آلافيس، في “ليغا”، مساء السبت 30 أكتوبر 2021، ليدخل تاريخ النادي، كأول لاعب مغربي، مولود في المغرب، يلعب لكبار البارصا.
انضم عبد الصمد الزلزولي إلى نادي برشلونة في 31 غشت الماضي، قادما من نادي “إيركوليس”، أحد أندية الدوري الإسباني للدرجة الثانية، إذ وقع عقدا مع البارصا ممتدا إلى غاية 2024، بشرط جزائي يبلغ 200 مليون أورو، استنادا لما سبق للنادي الكاتالوني أن أورده في موقعه الرسمي.

وسبق لعبد الصمد الزلزولي أن لعب للمنتخب الوطني المغربي لأقل من 20 سنة، وشارك معه في بطولة كأس العرب التي أقيمت في المملكة العربية السعودية، في الفترة الممتدة ما بين 17 فبراير و5 مارس 2020.

وبعد مشاركته الأولى مع فريق إف سي برشلونة، ارتفعت القيمة التسويقية للاعب المغربي لتبلغ أزيد من مليون أورو، ومن المرتقب أن ترتفع أكثر في حال مشاركته في مباريات أخرى مع النادي.

ومنذ انضمامه إلى نادي برشلونة، كان الزلزولي يلعب في الفريق الثاني، تحت قيادة المدرب سيرجي بارخوان، وبعد تعيين الأخير مدربا للفريق الأول، خلفا للهولندي رونالد كومان، قرر الاعتماد على اللاعب المغربي، في أول مباراة له في الدوري الإسباني، لإيمانه بقدراته وإمكانياته الفنية.

يذكر أنه سبق للاعب المغربي منير الحدادي أن لعب، هو الآخر، لبرشلونة من 2011 إلى 2014، لكنه، حينها، كان يلعب للنادي باعتباره لاعبا إسبانيا، بحكم أنه من مواليد مقاطعة سان لورينزو، التابعة للعاصمة مدريد.